مواقع أخرى
30 تشرين الأول

الصفحة الرئيسية >> 30 تشرين الأول


وزير الشؤون الإجتماعية سليم الصايغ يرأس المجلس الأعلى للطفولة
ويلتقي ممثلة سايف شيلدرين ووفد منظمة المدن العربية واليونيسيف
الصايغ:لا بد من تزخيم الإجراءآت لمحاسبة ومعاقبة مستغلي الأطفال
استقبل وزير الشؤون الإجتماعية الدكتور سليم الصايغ عند التاسعة والنصف من صباح اليوم في مكتبه في الوزارة المديرة الإقليمية لمنظمة غوث الأطفال السويدية (سايف شيلدرين) في بيروت السيدة سنا جونسون ترافقها السيدة لينا كارلسون مديرة مبادرة حماية الطفل في المنظمة اللتان عرضتا له اهتمام المنظمة السويدية في اطلاق مبادرات تشمل السياسات والبرامج والآليات التي توفر حماية فعالة للأطفال في منطقة الشرق الأوسط وطلبتا من الوزير الصايغ ان يكون لبنان كما يعرفه المجتمع الدولي النموذج والقدوة في اعتماد مقتضيات هذه المبادرات.
ووعد الوزير الصايغ في اللقاء بمتابعة الإتصالات مع المنظمة لترتيب آليات العمل واتخاذ القرارات المناسبة من اجل تفعيل كل ما يتصل بموضوع حماية الطفل. كما ثمن الخطوة التي اطلقتها المنظمة وتخصيصها مبادرة خاصة بحماية الطفل.


المجلس الأعلى للطفولة
وعند العاشرة ترأس الوزير الصايغ الإجتماع الدوري للمجلس الأعلى للطفولة بحضور امين عام المجلس الدكتور ايلي مخايل وحضور ممثلي الوزارات المعنية والجمعيات والإتحادات الأهلية في المجلس. وخصص الإجتماع لعرض البرامج الخاصة بالطفل والجاري تنفيذها في وزارات العمل، التربية، والإعلام. كما عرضت ممثلة وزارة الخارجية للإستعدادت الجارية تحضيرا للمراجعة الشاملة لحالة حقوق الإنسان في لبنان والتي ستتم في لقاء خاص يعقد في جنيف بين وفد لبناني يمثل الوزارات المعنية والمسؤولين في مجلس حقوق الإنسان.
وبعدها جرى النقاش حول النشاطات المنوي تنفيذها في اليوم العالمي للوقاية والحماية من العنف ضد الطفل في 19 تشرين الثاني المقبل في ضؤ البرنامج المقترح من المجلس الأعلى للطفولة. كما تم التداول في مسألة اطفال الشوارع واعتبر الوزير ان الوقت قد حان للقيام بالخطوات العملية من قبل الأجهزة القضائية باتجاه محاسبة ومعاقبة مستغلي الأطفال.
كما تم البحث في كيفية احياء اليوم العالمي للطفولة الموافق في 20 تشرين الثاني 2010 والبرامج المقررة لهذا اليوم.

المعهد العربي
وعند الحادية عشرة والنصف استقبل الوزير الصايغ مدير عام المعهد العربي لإنماء المدن احمد السلوم ومدير مبادرة الأطفال والشباب الدكتور ابراهيم تركي بحضور مديرة برامج التنمية البشرية في البنك الدولي حنين السيد والأمين العام للمجلس الأعلى للطفولة الدكتور ايلي مخايل.
وخصص الإجتماع للبحث في سلسلة من برامج التعاون وبناء شراكة حقيقية تجمع المعهد العربي مع وزارة الشؤون الإجتماعية تتصل بالتنمية المحلية والمؤتمر الدولي الخاص بالأطفال والشباب المنوي عقده في بيروت ما بين 6 و8 كانون الأول 2010 الذي يموله المعهد والبنك الدولي.

الجامعة اللبنانية – الأميركية
وعند الثانية بعد الظهر التقى الوزير الصايغ رئيس الجامعة اللبنانية – الأميركية الدكتور جوزف جبرا والمدير التنفيذي للعلاقات العامة والإعلام كريستيان اوسي وعرض معها سبل تأمين التعاون بين الوزارة والجامعة وخصوصا لجهة العمل لتوسيع مجالات التعليم والتخصص لخدمة قطاعات التنمية والشؤون الإجتماعية، وامكان تعديل البرامج الجامعية لتشمل العمل التطوعي على مساحة انتشار مراكز التنمية التابعة للوزارة ومراكز العمل التطوعي التي احيتها الوزارة هذا العام بعد طول انقطاع، واعتبارة مادة الزامية اثناء سنوات التعليم وعند التخرج.
وتبلغ الصايغ من الدكتور جبرا بدء العمل في كلية التمريض لهذا العام وان كلية الطب تشهد تقدما في بناء مبناها المتطور في حرم الكلية في جبيل. كما اطلعه على التحضيرات الجارية في المركز الطبي الجامعي – مستشفى رزق وما ادخل عليه من تجهيزات حديثة لجعله مرفقا استشفائيا رائدا في منطقة الشرق الأوسط.
وتم التفاهم على ابقاء قنوات الإتصال مفتوحة لما يخدم سوق العمل وتوجيه الطلاب رواد التعليم الجامعي بما يخدم حاجات لبنان المتخصصة في الشؤون الإجتماعية والتنمية المستدامة في البلاد.

اليونيسيف
وعند الثالثة بعد الظهر التقى الوزير الصايغ مدير منظمة اليونيسيف في لبنان السيد راي توروس وعرض معه سبل تعزيز التعاون بين الوزارة والمنظمة. ولا سيما ما يتصل منها بالبرامج التي اعدها المجلس الأعلى للطفولة والتي ستنفذ بدعم من اليونيسيف ولا سيما مشروع المدن الصديقة للطفل والخط الساخن لنجدة الطفل والحملة الوطنية المقررة لحماية الطفل من العنف.