مواقع أخرى
27 شباط 0

الصفحة الرئيسية >> 27 شباط 0


الصايغ افتتح مركزا للخدمات الاجتماعية في عترين - الشوف:
لنحفظ وحدتنا ولعدم تحويل اختلاف الرأي الى اشكال على صعيد الوطن

افتتح وزير الشؤون الاجتماعية في حكومة تصريف الاعمال الوزير سليم الصايغ مركزا للخدمات الاجتماعية تابعا للوزارة في بلدة عترين (الشوف)، في احتفال اقيم في قاعة البلدة حضره الى جانب الوزيرالصايغ ممثل رئيس جبهة "النضال الوطني" النائب وليد جنبلاط امين السر العام في الحزب التقدمي الاشتراكي المقدم شريف فياض، والنائبين ايلي عون ومحمد الحجار، ممثل النائب نعمة طعمة طوني انطونيوس، رئيسة اتحاد بلديات الشوف السويجاني نهى الغصيني وعدد من الشخصيات السياسية والحزبية ورؤساء بلديات وفاعليات واهالي من البلدة والجوار.

الصايغ

وبعد كلمتين لرئيس بلدية عترين سجيع سري الدين، ولاتحاد بلديات السويجاني القاها رئيس بلدية غريفة كامل ابو حمدان، تحدث الوزير الصايغ قائلا: "انا على ثقة ان شعبنا لا يموت، والاجتماع اليوم هو مصدر الحق والحقيقة. ووحدتنا لا تستمر ولا تثبت الا بالحق والحقيقة. ونتمنى للبنان وشعبنا ان نبقى موحدين مجتمعين ومرتبطين على اساس المثل والقيم التي تجمعنا وهي التي تأسس مناعة مجتمعنا وان لا نحول اختلاف الرأي الى اشكال على صعيد الوطن وان لا يكون هناك اي مساس بالقيم، التي هي ركن اساسي من دونه لا وجود لمجتمع ولا وطن يجمعنا". اضاف: "فمن دون المشاركة، بكل اطياف لبنان مسيحيين ومسلمين، لا معنى للمشاركة لا بشكل عام ولا بشكل خاص". وقال: "انني اليوم وزير في حكومة تصريف الاعمال التي تعني ان الوزير لا يمكنه فعل شئ جديد، انما يتابع بالقائم فقط. لكن حقوق الناس لا يمكنها انتظار تصريف الاعمال". وختاما تمنى الصايغ ان يكون "الانجاز اليوم في افتتاح المركز، عابقا برائحة الكرامة والاصلاح. وان لا يكون المركز كمستوصف عادي اذ نريده مركزا للقاء الانسان مع القيم وان يكون مركزا مشتركا لجميع الناس لنيل حقوقهم". بعدها توجه الحضور الى قطع شريط افتتاح المركز الاجتماعي وجالوا في ارجائه. ثم لبى الصايغ دعوة ممثل النائب جنبلاط الى الغداء.