مواقع أخرى
الأخبار

الصفحة الرئيسية >> الأخبار

"كشافة الإستقلال" تدشن مقرها العام الجديد برعاية وزير الشؤون الاجتماعية بو عاصي: للاستقلال عن كل اشكال التبعية والرفض المطلق للظلم

Sunday, April 23, 2017

أكد وزير الشؤون الاجتماعية بيار بو عاصي أنه لا يمكن للمرء ان يكون مستقلاً فعلاً إن لم يكن مستقلاً في داخله اولاً، فالمدمن على المخدرات على سبيل المثال ليس مستقلاً. وأشار الى  أن "من يقبل الظلم ليس مستقلاً، فالاستقلال لا يكون الا عن الظلم. حين تكون بلادك تحت نير الاحتلال يكون الظلم وعليك أن تنتفض عليه لتصون استقلالها وقد يبلغ الامر حد الاستشهاد في سبيل الوطن وهذا ما تعرفه هذه الارض جيدا". ودعا الى الاستقلال عن كل اشكال التبعية والرفض المطلق للظلم أكان سياسياً أو مالياً أو اجتماعياً والذي يبدأ بموقف اولاً وجرأة ثانياً وتحرك نحو المظلوم ثالثاً.

كلام بو عاصي جاء خلال رعايته حفل تدشين المقر العام الجديد لجمعية "كشافة الاستقلال" - مبنى الدكتور فرنسوا باسيل في محلة مار روكز - الدكوانة بحضور راعي الجمعية رئيس عام الرهبانية الأنطونية المارونية قدس الأباتي داود رعيدي، الأخت نزها الخوري ممثلة الرئيسة العامة للراهبات الأنطونيات الأم جوديت هارون، رئيس مجلس إدارة مجموعة بنك "بيبلوس" الدكتور فرنسوا باسيل، العميد يعرب صخر ممثل العماد قائد الجيش جان عون، والرائد جورج حنا ممثلاً اللواء عباس ابراهيم مدير عام الأمن العام، والسيد فادي خالد ممثلاً العميد ريمون خطار مدير عام الدفاع المدني، أمين عام المدارس الكاثوليكية الأب بطرس عازار الأنطوني، رئيس مصلحة الشباب والكشافة في وزارة الشباب والرياضة الأستاذ جوزف سعدالله، رئيس اتحاد كشاف لبنان القائد جوزف خليل وأعضاء الهيئة الإدارية للاتحاد، رؤساء الجمعيات الكشفية اللبنانية، والمدبر الأب مارون بو رحال رئيس دير مار روكز وكهنة ورهبان وراهبات، بالإضافة إلى رئيس جمعية كشافة الإستقلال القائد طوني صليبي وأعضاء الهيئة الإدارية والمفوضية العامة والمؤسسين والرؤساء السابقين وقادة الأفواج وجمع غفير من الشخصيات الروحية، الاجتماعية، والإعلامية، والكشفية والهيئات المانحة والمدراء في بنك بيبلوس.
وأشار بو عاصي الى ان الانضمام الى "كشافة الاستقلال" يعني خوض مغامرة مزدوجة: عيش الحياة الكشفية من جهة وهاجس العمل في سبيل الاستقلال من جهة أخرى. وأضاف: " لسنا ضد عالم الالكترونيات ولكن الافراط فيه قد يعزل الانسان عن محيطه ويجعله مدمناً على آلة أو تطبيق ما. الكشاف يتحرر من ذلك ليكتشف الارض ثم يكتشف الدنيا عبر الاخر اي اخر، والاكتشاف الاغنى والاعمق يتمثّل في اكتشاف الاخر المختلف وكل اخر مختلف. لكنني كوزير للشؤون الاجتماعية عنيت به الاخر من ذوي الاحتياجات الخاصة والمدمن والمسن. لنتوجه نحو هذا الاخر فنكتشف انفسنا اولاً لأنه يعطينا دفعا لتحقيق ذاتنا. نقول حرام ثم نكتشف اننا نحن حرام، فهو يمتلك ارادة العيش ومتمسك رغم كل الظروف بتحدي الحياة وبخوض غمارها كل يوم ويعطينا امثولة عن ذلك".
تابع وزير الشؤون الاجتماعية: "في الحياة الكشفية نكتشف الطبيعة بعدما اصبحنا معتقلين داخل "بلوكات" باطون، ومعزولين عن محيطنا الطبيعي الذي عاش فيه اباؤنا واجدادنا. وهذه الطبيعة اسمها لبنان، فاغرفوا من جمالها وعرّفوا العالم عليها. ولكن هذه الطبيعة هي ايضا كوكب الارض، احترموه وحبوه ودافعوا عنه ولا تلوثوه. ارفعوا الصوت بوجهنا نحن السياسيين حين لا نلتزم بحماية هذ الطبيعة".
وهنأ بو عاصي الحاضرين على إلتزامهم بخيار الحياة الكشفية، متمنياً منهم أن ينقلوا هذه العدوى الى غيرهم، فيعيشون الحياة الكشفية ويتوجهون نحو الاخر.

وكان الحفل إفتتح بالنشيد الوطني ونشيد الجمعية ثم رحبت عريفة الإحتفال الإعلامية إيلديكو إيليا قمير بالحضور مركزة على الفرح الذي يغمر أسرة كشافة الإستقلال وأصدقاءها بإنجاز مبنى خاص بها.

 

 

كلمة القائد صليبي

وبعد ذلك، ألقى رئيس جمعية كشافة الاستقلال القائد أنطوان صليبي كلمة أوضح فيها أن المقر العام الجديد مشيّد على قطعة أرض ممنوحة من دير مار روكز- الدكوانة التابع للرهبانية الأنطونية مؤلف من خمسة طوابق تضمّ قاعات الاستقبال وقاعات للمحاضرات وطابقاً مخصصاً للإدارة وطابقين مخصصين للمنامة لاستقبال الدورات التدريبية والبعثات الأجنبية. وقد ساهم الدكتور فرنسوا باسيل رئيس مجلس إدارة مجموعة بنك بيبلوس بدعم مالي مميّز لاستكمال المقر.

كما ركز القائد صليبي على الإلتزام بشعار الكشفية العالمية: "من أجل عالم أفضل"، وبأهداف كشافة الاستقلال التي خرجت من كنف الرهبانية الأنطونية. وتابع قائلاً: "إن الحلم الذي ندشنه اليوم والذي وافقت عليه المجالس الرهبانية السابقة تم إنجازه بمسعى من قدس الأباتي رعيدي مشكوراً وبهبة من الدكتور باسيل". 
وختم القائد صليبي كلمته واعداً بالعمل دوماً على بناء البشر لا الحجر فقط ومهنئاً الكشافين بالإنجاز الجديد خصوصاً لأنه يتزامن مع عيد شفيعهم القديس جاورجيوس.

كلمة الأباتي رعيدي

وبعد فيلم وثائقي عن الجمعية، تكلم الأباتي رعيدي شاكراً حضور الوزير بيار بو عاصي ومتمنياً له النجاح في نضاله من أجل صيانة حقوق المهمشين. ثم ركز على مزايا الحركة الكشفية التي غزت العالم منذ قرن وربع تقريباً والتي تتواصل بكشافة الاستقلال التي ترعاها الرهبانية الأنطونية، رهباناً وراهبات، لأنها آمنت برسالتها وروحانيتها. وقال رعيدي: "لقد كان التحدي الأهم هو وجود مكان يليق بهذه الكوكبة من الشباب. وقد جاء تنفيذ هذا الحلم بفضل كرم وإيمان الكثير من أهل الخير المؤمنين ببناء أجيال واعدة وخاصة الدكتور فرنسوا باسيل." 
وختم رعيدي كلمته شاكراً الجنود المجهولين الذين لولاهم لما كان هذا المبنى، ومتمنياً للجميع التوفيق والعمل على نقلة نوعية تساهم في تظهير وجه كشافة الاستقلال المميز والحقيقي والشهادة للروحانية الأنطونية التي تظللهم من أجل خدمة الإنسان.

 

 

كلمة الدكتور باسيل

وبعد فاصل موسيقي قدمته الفرقة الموسيقية التابعة لكشافة الإستقلال، ألقى الدكتور فرنسوا باسيل كلمة المناسبة أكد فيها أن مبادرة الرهبانية الأنطونية بتأسيس كشافة الاستقلال واحتضانها ورعايتها طوال عقود من الزمن عمل مشكور يصب في خدمة الناشئة والوطن. وقال: "لأجل ذلك، كان من الطبيعي أن نحيي بادرة قدس الأباتي داوود رعيدي ومجلس المدبرين الكرام إلى إنشاء هذا المقر العام لكشافة الاستقلال، وأن نواكبهم في إنجاز هذا المشروع المجدي وأن نقف إلى جانبِهم لتنفيذه. فمجموعة بنك بيبلوس تربطها بالرهبانية الأنطونية وأسرتها الواسعة علاقة شراكة استراتيجية تعبر عما يجمع بين الطرفين من قيم إنسانية ووطنية مشتركة، وهي علاقة نفتخر بها ونحرص على تعزيزها انطلاقاً من تقديرنا البالغ لهذه الرهبانية وللقيمين عليها."

للمزيد

حمادة في اليوم الوطني للتلامذة ذوي الصعوبات التعليمية ... بو عاصي: ثقافة التعاطي مع ذوي الاحتياجات الخاصة ما يميز المجتمع الراقي والمتخلف

Saturday, April 22, 2017

للسنة الرابعة على التوالي، احتفلت وزارة التربية والتعليم العالي والمركز التربوي للبحوث والإنماء والمجلس الثقافي البريطاني ومركز سكيلد باليوم الوطني للتلامذة ذوي الصعوبات التعلمية في اوتيل مونرو برعاية وحضور وزير التربية والتعليم العالي مروان حمادة، وزير الشؤون الاجتماعية بيار بو عاصي، الوزير السابق ابراهيم شمس الدين، امين عام المدارس الكاثوليكية الاب بطرس عازار، مدير عام وزارة التربية فادي يرق، مديرة المجلس الثقافي في لبنان دونا ماك غوين، رئيسة المركز التربوي للبحوث والانماء ندى عويجان والفنان راغب علامة. وشمل الحضور ممثلين عن اتحاد المؤسسات التربوية الخاصة في لبنان وتربويين من المؤسسات التربوية الخاصة والرسمية والمجتمع المدني المهتمين بشؤون ذوي الاحتياجات الخاصة.
وكانت كلمة ترحيبية للفنان راغب علامة الذي لفت الى انه من اول الاشخاص الذين حملوا  قضية الصعوبات التعليمية وتحدث عن ايلائه هذا الموضوع اهمية كبرى، مشيرا الى ان هذا العام سيرفع الصوت لاجل قوانين تحمي حقوقهؤلاء التلامذة. وشكر تعاون وزارتي التربية والشؤون الاجتماعية في متابعة هذا الملف معه كونه اسس لااكثر من مدرسة باتت اليوم دامجة، وشاكرا سكيلد والمجلس الثقافي البريطاني.

ماكغوين

ثم تحدثت ماكغوين، فقالت "ان تكافؤ الفرص هو حجر الزاوية في قيم المجلس الثقافي البريطاني، ومركز عملنا في جميع برامجنا في جميع القطاعات. واننا نعتقد أن إدماج الأطفال والشباب ذوي الاحتياجات التعليمية الخاصة والإعاقات في فهم النظم التعليمية في بلدانهم هو حق أساسي من حقوق الإنسان، وكي يكون هذا الإدراج ناجحا ومستداما، يجب أن يرتكز على نهج معزز يمكن تحقيقه اضافة الى استيعاب دقيق ومفصل للسياق الحالي للمدرسة الخاصة ونظام التعليم والمجتمع الأوسع. لذلك، فإن الالتزام بتطوير ممارسة شاملة يتطلب عملا على مختلف المستويات ويتناول السياسة والممارسة والثقافة على جميع المستويات، ولهذا السبب، فاننا كما نعتمد على التزام وزارة التعليم في هذا المجال، يسرنا الاعتماد على نيل دعم وزارة الشؤون الاجتماعية".

قسطة

وكانت كلمة لمنسق اليوم الوطني للتلامذة ذوي الصعوبات التعلمية مؤسس مركز سكيلد نبيل قسطه الذي شدد على "أهمية التشريعات والسياسات في هذه المرحلة من المسيرة نحو الدمج في لبنان، بعد ازدياد المبادرات الفردية ومن قبل المجتمع المدني". كما شدد على "أهمية التعاون بين الوزارات لا سيما الصحة والعمل والشؤون الاجتماعية والتربية كل في مجالها من أجل إحقاق الدمج الحقيقي".

عازار

أما عازار، فتحدث عن إصدار مركز سكيلد الحديث وهو كتاب بعنوان "الاختلاف والدمج: معرفة علمية ورسالة إنسانية"، مشيرا الى أن هذا الكتاب "يتميز بمشاركة رجال دين من كل الطوائف في لبنان، وبالرسالة التي يحملها ألا وهي أنه من خلال المعرفة والثقافة بامكاننا أن نتوصل إلى دمج ذوي الاحتياجات الخاصة وذوي الصعوبات التعلمية".

بو عاصي

من جهته أكد بو عاصي ان "التعاطي مع الاولاد ذوي الاحتياجات الخاصة يجب ان يتميز بالعمق الانساني"، مشددا على ان العنصرين الاساسيين في التعامل معهم هما المحبة وعدم الشفقة، الى جانب ضرورة فهم ذوي الاحتياجات الخاصة وتقبل كل ما يصدر عنهم وتكريس وقت كاف لهم، لاننا سنقدم لهم القليل الا انهم سيقدمون لنا الكثير". واعتبر ان "ثقافة التعاطي هذه هي فقط ما يميز المجتمع الراقي عن المجتمع المتخلف".

وتوقف عند "التقصير في عملية توظيف ذوي الاحتياجات الخاصة"، معتبرا ان "العمل هو كرامة الانسان واندماجه في مجتمعه لذا يجب القيام بجهد مضاعف لتطبيق القوانين المتعلقة بذوي الاحتياجات الخاصة وتعديل ما يجب تعديله". ولفت الى "امكان خلق وكالة توظيف ولكن قبل المباشرة في ذلك يتم التأكد من الآلية المعتمدة لاستدامة المؤسسة كي لا تفشل بعد سنوات".

كما تطرق الى "التعاون الحاصل بين وزارتي الشؤون الاجتماعية والتربية والذي يشكل نموذجا ناجحا"، داعيا الى "تعزيز التعاون بين الوزارات كافة خدمة للمواطن ولا سيما المواطن من ذوي الاحتياجات". وشدد على ان "دور الوزارات في مساعدة ذوي الاحتياجات الخاصة يجب ان ينطلق من جهود امهاتهم وعائلاتهم ومنهم لوضع تركيبة تناسبهم وليس العكس".

وختم بو عاصي مذكرا ان "الامور لا تنجح بجهود الوزارات بمفردها بل عبر تضافر جهود المثلث الذي يضم ذوي الاحتياجات الخاصة والوزارة والمجتمع الاهلي".

حمادة

بدوره القى حمادة كلمة وجه في بدايتها "تحية لعازار اثر الحملة العشوائية التي استهدفت المؤسسات الخاصة"، واصفا اياها ب"الحملة المردودة"، ورافضا ما يقال عن "عملية سرقة جماعية". وقال: "معظم المؤسسات جزيلة بالاحترام لانها استطاعت تقديم خدمات لم تنجح الدولة في تقديمها"، مضيفا: "الى جانب ذلك، من تطفل على هذا القطاع تطفل بسبب انتقادات وضغوطات سياسية هي مصدر الانتقادات اليوم".

ورأى حمادة ان "نسبة الوعي لدى اللبنانيين في ما خص ذوي الاحتياجات الخاصة تحسنت كثيرا، وكذلك الاحصاءات لهذه الحالات، وهو أمر جيد، ويدفع للتسائل من المختلف اليوم هم ام نحن".

واسف كونه تسلم "ارثا فظيعا أواجهه اليوم مع مديريات الوزارة وهو موضوع المناهج الدراسية التي لم تعدل منذ العام 1997 وباتت بحاجة الى تطوير".

وتطرق الى مسألة فتح 60 مدرسة، والتي اصطدم في تطبيقها "برفض مجلس الوزراء التعاقد والعقود الجديدة، ما كان ايضا قد عانى منه الوزير السابق الياس بو صعب".

وبالعودة الى قانون 220/2000 المتعلق بذوي الاحتياجات الخاصة والصعوبات التعلمية، اكد تعاونه وبو عاصي لتعديل هذا القانون، مشيرا الى انهما يشكلان "حلفا اساسيا مع ذوي الاحتياجات لتوسيع رقعة هذه القضية والتجييش لتعديل هذا القانون الذي جاء غير مكتمل ولم يطبق جزء كبير منه، ما ادى الى فتح ثغرة في التجاهل والجهل العام لهذه القضية".

كما تحدث عن "ضرورة انشاء مديرية في وزارة التربية تختص عبر المركز باعادة النظر بالمناهج والتركيز على حالات ذوي الاحتياجات الخاصة وتشخيصها"، لافتا الى التقدم الحاصل في مجال الامتحانات حيث باتت الوزارة تتلقف هذه الحالات وتعطي الجهد اللازم كي لا يظلم الطلاب من ذوي الاحتياجات".

وأعلن حمادة عن "دعم خارجي يمكن ان يأتي لوزارة التربية هذا العام سيؤثر ايجابا على التعليم"، شاكرا بريطانيا "التي تساهم دائما بدعم لبنان"، وموضحا ان "جزءا كبيرا من القروض والهبات الآتية ستخصص لتعليم حديث لا يستثني احدا، فحقوق الانسان تفرض ذلك كما الواجبات المترتبة علينا".

وتخلل الحفل عرض شريط مصور يبين مشاركة الشباب الداعمين لذوي الصعوبات التعلمية في سباق الشباب الذي تنظمه كل عام جمعية بيروت ماراتون، وطاولة مستديرة حول انجازات المدارس الرسمية والمركز التربوي للبحوث والإنماء أدارت الحوار فيها رئيسة مؤسسة Step Together الدكتورة ريم معوض، وشاركت فيها رئيسة قسم الخدمات النفسية والاجتماعية في المركز التربوي للبحوث والإنماء الدكتورة سمر أحمدية ومديرات 3 مدارس رسمية: كوليت سليم، عايدة مكي وسمر حيدر.

في الختام كانت جلسة مشاركة خبرات أدارها وسام سمهات وشاركت فيها مدرسة الهادي للصم والعميان ومدارس الطائفة المارونية في لبنان. 

 

2017-04-22

للمزيد

"بسمة" تطلق الشهر الدولي للأسر 2017 برعاية وزير الشؤون الاجتماعية بو عاصي: تحقيق التنمية يتم بتضافر جهود الوزارة والمستهدف والمجتمع المدني

Friday, April 21, 2017

دعا وزير الشؤون الاجتماعية بيار بو عاصي الى عدم تسييس موضوع العمل الاجتماعي وأكد أن تحقيق التنمية الاجتماعية للجميع ممكن، ولكن ليس بجهود الوزارة بمفردها بل عبر تضافر جهود كل من المستهدف والوزارة والمجتمع المدني معاً للوصول إلى النتائج المرجوة.

كلام بو عاصي جاء خلال رعايته أطلاق جمعية "بسمة" الشهر الدولي للأسر 2017 تحت شعار "تمكين الأسر المحتاجة من أجل بناء مجتمع أقوى" لمناسبة اليوم العالمي للأسر الذي أعلنته الأمم المتحدة. وتنظم "بسمة" هذا النشاط للسنة الثالثة على التوالي وهو بالتعاون مع مركز الأمم المتحدة للإعلام في بيروت وبمشاركة "سيتي سنتر" بيروت.

وأكد وزير الشؤون الاجتماعية أن العمل الاجتماعي لا يقوم الا على التطوع وحض الشباب على التطوع في الجمعيات والنظر بإيجابية إلى عملها وعدم الإستسلام للإحباط بسبب المشاكل التي تحيط بنا، مشددا على اهمية ادراج برامج اجتماعية في المناهج المدرسية. ودعا الجميع الى التفكير بطرق خلاقة وتبادل الخبرات بين الجمعيات في الداخل والخارج لابتداع الحلول اللازمة، ولقيام مشاريع تساعد الجمعيات اللبنانية.

كما تطرق الى المأساة التي تعيش فيها بعض العائلات في لبنان، واكد ضرورة مساندتها للخروج من مشاكلها وتدريبها وتعليمها وكذلك مساعدتها على ايجاد فرص عمل تسمح لها بالاستقلالية. وختم بوعاصي بالتشديد على ضرورة التواصل بين الوزارات لمساعدة الناس بشكل افضل كالتعاون الحاصل بين وزارة الشؤون ووزارتي الصحة والتربية.

وكانت كلمات لكل السيدة كلودين عون روكز، رئيسة الهيئة الوطنية لشؤون المرأة وخلال مؤتمر صحفي عُقد في سينما فوكس،اللبنانية، والسيدة مارغو حلو، مديرة مركز الأمم المتحدة للإعلام في بيروت، وساندرا خلاط عبد النور، رئيسة ومؤسسة جمعية بسمة، بالإضافة الى السيد سليمان ملاط المدير الأوّل – سيتي سنتر بيروت. وحضر المؤتمر عدد من الشخصيات السياسية ووممثلين عن المؤسسات الإعلامية والمشاهير والداعمين لجمعية بسمة.

 

2017-04-21

للمزيد

بو عاصي: للشراكة بين وزارة الشؤون والجمعية اللبنانية لتقدم العلوم

Tuesday, April 18, 2017

زار رئيس الجمعية اللبنانية لتقدم العلوم ومستشار رئيس جامعة الروح القدس - الكسليك للعلاقات مع المؤسسات العامة والإدارات الرسمية البروفسور نعيم عويني وزير الشؤون الإجتماعية بيار بو عاصي بهدف وضعه في أجواء النشاطات السنوية التي تنظمها الجمعية.

وقدم عويني للوزير بو عاصي لمحة تاريخية عن الجمعية اللبنانية لتقدم العلوم، شارحا نشاطاتها العلمية ومؤتمراتها الدولية التي تهدف إلى تطور الأبحاث العلمية في لبنان والعالم العربي.

كما بحث معه في مؤتمر "الجامعة الريادية" الذي نظمته لسنتين متتاليتين، مشيرا الى النجاح الذي حققه المؤتمر في نسخته الأولى والثانية خصوصا في ما يتعلق بتأهيل طلاب الدكتوراه إلى روح الريادة كما في تحويل قسم من الطلاب لأطروحاتهم إلى مشاريع منتجة شارك فيها الصناعيين والشركات.


واعتبر عويني "أن مشاركة الصناعيين والمؤسسات المنتجة ووزارتي الصناعة والتربية والتعليم العالي والوكالة الجامعية الفرنكوفونية والمعهد الفرنسي التابع للسفارة الفرنسية وجامعة لورين الفرنسية ومعاهد الدكتوراه الخمس في الجامعات اللبنانية كان خير دليل على أهمية هذا المؤتمر"، لافتا الى "ان النتائج السريعة والحسية التي صدرت عن النسخة الأولى كانت كافية لتنظيم مؤتمر ثان حول "الجامعة الريادية" ودعوة طلاب الدكتوراه للمشاركة به من خلال أطروحاتهم".

وتحدث عويني عن المؤتمر العلمي السنوي الدولي الثالث والعشرين للجمعية والذي إنعقد في 6 و7 نيسان 2017 في حرم بيار الجميل الجامعي التابع لكلية العلوم في الجامعة اللبنانية. وقد نظمت الجمعية المؤتمر مع كلية العلوم في الجامعة اللبنانية وبالتعاون مع المجلس الوطني للبحوث العلمية وقد حمل عنوان "العلوم والأبحاث في خدمة الإنسان" وبمشاركة عدة وزارات ومراكز بحث و24 جامعة لبنانية ومؤسسات مختصة بالبحث العلمي.

كما وضع عويني بو عاصي في أجواء طاولات الحوار العلمية التي تنعقد ضمن فعاليات المؤتمر والتي يترأسها وزراء وتتناول مواضيع تهم المواطن والمجتمع.

ودعا عويني الوزير بو عاصي لإشراك وزارة الشؤون الإجتماعية في تنظيم المؤتمر السنوي العلمي الدولي الرابع والعشرين للجمعية اللبنانية لتقدم والعلوم والذي سيقام العام المقبل، متمنيا أن تكون الوزارة شريكا دائما للجمعية في تنظيم مؤتمراتها.

وأبدى الوزير بو عاصي حماسة في ما يخص مؤتمرات الجمعية، مشيرا إلى أهمية العمل من أجل تطوير الأبحاث العلمية إن على صعيد لبنان او على صعيد العالم العربي.

واعتبر بو عاصي أن عمل الجمعية اللبنانية لتقدم العلوم مهم جدا لجهة تشجيع طلاب الماستر والدكتوراه في الجامعات اللبنانية على القيام بالأبحاث العلمية، ولجهة تحفيز الباحثين اللبنانيين للمشاركة في نشاطات تفيد مجتمعنا وتحسن حياة المواطنين. 

للمزيد

جرافة لبلدية مشحا لشق طرق زراعية في إطار دعم المجتمعات المضيفة للنازحين

Saturday, April 15, 2017

تسلمت بلدية مشحا جرافة للمساهمة في تنفيذ مشروع شق طرق زراعية في البلدة، وذلك ضمن مشروع دعم المجتمعات اللبنانية المضيفة المنفذ بالشراكة بين برنامج الامم المتحدة الانمائي في لبنان الUNDP ووزارة الشؤون الاجتماعية وبلدية مشحا، والممول من الحكومة الالمانية عبر صندوق التنمية والسفارة الالمانية من خلال بنك التنمية الالماني KFW. وأشرف على عملية التسليم كل من نائب مدير منطقة الشمال في برنامج الامم المتحدة جنان ميته ورئيس بلدية مشحا خالد عبد القادر الزعبي، في حضور اعضاء من المجلس البلدي.

وأكد الزعبي "أهمية المشروع لناحية شق الطرق الزراعية، كون مشحا بلدة زراعية وفيها نازحون سوريون معظمهم يمارسون الاعمال الزراعية"، وقال: "ان شق الطرق يساهم في مكافحة الحرائق التي تصيب احراج البلدة، وذلك من خلال تسهيل وصول سيارات الاطفاء التابعة للدفاع المدني، فضلا عن تسهيل انتقال المزارعين الى اراضيهم".

يذكر ان مشروع "دعم المجتمعات اللبنانية المضيفة" يندرج ضمن التدخلات التي تنفذها وزارة الشؤون الاجتماعية وبرنامج الامم المتحدة الانمائي بهدف تفعيل أنشطة آيلة الى تدعيم الاستقرار وتعزيز التنمية ضمن الخطة الوطنية للاستجابة للأزمة التي تحدث ضغوطات على لبنان منذ العام 2011. وقد بدأ العمل بهذا المشروع منذ العام 2013، بصفته أول مبادرة شاملة ومنسقة ومستدامة لمواجهة تداعيات الأزمة السورية على لبنان. 

للمزيد

لقاء في الهرمل حول مشاريع تنموية

Friday, April 14, 2017

نظمت وزارة الشؤون الاجتماعية وبرنامج الأمم المتحدة الإنمائي (undp) بالتعاون مع اتحاد بلديات الهرمل، اللقاء الثاني لاختيار أولويات المشاريع التنموية الثلاثة التي تم الاتفاق عليها على صعيد الواقع الصحي والبنى التحتية والمياه والبيئة.

عقد اللقاء في مكتبة المركز الثقافي لبلدية الهرمل، في حضور نائب رئيس اتحاد بلديات الهرمل عباس الجوهري، رؤساء بلديات وأعضاء مجالس بلدية، مهندسين ومختصين وممثلين عن الجمعيات الزراعية والبيئة والصحية ومهتمين.

بداية تحدث وليد عساف باسم وزارة الشؤون الاجتماعية، حول آلية إدارة الورشة، بعدها انقسم الحضور على المحاور الثلاث وأبدوا ملاحظاتهم التي سترفع الى الوزارة المعنية وتتحول الى دراسات وبرنامج تمهيدا لإقرارها وتنفيذها. 

للمزيد

وزارة الشؤون رعت ملتقى الأيتام السنوي لجمعية الوعي في كترمايا

Tuesday, April 11, 2017

 برعاية وزارة الشؤون الإجتماعية وهيئة الإغاثة الإنسانية وحقوق الإنسان والحريات التركية (IHH) ،نظمت جمعية "الوعي والمواساة الخيرية"، في مركزها في كترمايا، ملتقى الأيتام السنوي بعنوان: "احلام تتحقق"، وشارك فيه سهاد معطي ممثلة وزير الشؤون الإجتماعية بيار بو عاصي، رئيس مجلس محافظة جبل لبنان في الجماعة الإسلامية محمد قداح والمسؤول السياسي عمر سراج، امينة الحجار ممثلة رئيس اتحاد بلديات اقليم الخروب الشمالي المهندس زياد الحجار، الرئيس السابق للاتحاد الرائد المتقاعد محمد بهيج منصور، علي طافش ممثلا منسق تيار المستقبل في محافظة جبل لبنان الجنوبي وليد سرحال، رئيس بلدية كترمايا المهندس محمد نجيب حسن، ورؤساء بلديات ومخاتير وممثلون عن الجمعيات والأندية وحشد من ابناء المنطقة.

واستهل الاحتفال بآيات من القرآن الكريم تلاها الطفل حمزة حنينة، ثم النشيد الوطني وترحيب من زياد حماده، ألقى بعدها رئيس الجمعية الدكتور عبد الحميد ضو كلمة اشار فيها الى "ان العمل الخيري يمثل قيمة انسانية كبرى، تتمثل في التكافل والتعاون والتكامل والبذل في كل اشكاله، وهو يلعب دورا في تطوير المجتمعات وتنميتها".

وأكد "ان الجمعية اعتادت على إقامة ملتقى الأيتام بفضل الجهود المبذولة من فريق عملها المتميز، وشركائها في العمل الخيري، حيث الأحلام تتحقق في رؤية الأيتام سعداء وفاعلين وناجحين في حياتهم".
وشدد على "ان الجمعية استطاعت ان تحقق نجاحات كبيرة في ميدان العمل الخيري التنموي من خلال المساهمة في التخفيف من معاناة الفقراء والمحتاجين على الأصعدة كافة".

أدزيال
ثم ألقى سركان أدزيال كلمة جمعية (IHH) فأكد ان "الإسلام وجد لحماية الإنسانية، ولكن للأسف هناك ظلم كبير اليوم في العالم ضد الإنسانية، ومن يمارس الظلم هو ظالم، ولكن الله عادل وسيحاسب الظالمين ويظهر العدل".

ولفت الى "ان جمعية (IHH) تعمل على مساعدة المؤسسات التي تحتاج الى العون، لمساعدتهم في الخروج من الأزمات التي يعيشونها، لا سيما ان هناك حروبا في كل البلدان العربية".
ونوه بدور جمعية الوعي وعملها الانساني هلى صعيد لبنان، خصوصا لناحية مساعدة النازحين السوريين"، مؤكدا "وقوف تركيا الى جانبها".

وزارة الشؤون
أما معطي فنقلت تحيات الوزير للحضور وللجمعية، وأشارت الى "ان جمعية الوعي ترعى 5116 يتيما على الأراضي اللبنانية كافة من خلال سعيها مع المؤسسات الأهلية في العالم، ومع الوزارات المعنية، وتحديدا وزارة الشؤون الاجتماعية من خلال القيود المشتركة مع الجمعيات التي تعنى بشأنهم ورعايتهم على الاصعدة كافة".
ودعت الجميع الى "التكاتف لإخراج الأطفال المكفولين من الحزن والضيق الى الأمل والسعادة". 

وأكدت "ان الوزارة تسعى للنهوض بهذا القطاع على الصعد كافة الرعائية والخدماتية والتربوية والصحية والإجتماعية بالتعاون مع جمعيات الأمم المتحدة والمجتمع المدني والجمعيات الأهلية".

عبد العزيز
ثم تحدثت مسؤولة قسم الكفالات ديانا عبد العزيز فعرضت لطبيعة عمله وكيفية ايصال الكفالة لمستحقها. واعلنت عن اطلاق حملة "مستقبلي بدو دعمك"، لمخاطبة المجتمع المحلي لتقديم المساعدة".
ثم تخلل الحفل عرض مصور عن نشاطات موسم احلام الطفولة، وفقرات فنية قدمها الأطفال، بالإضافة الى عرض رياضي من تدريب قاسم الخطيب.
وفي الختام، افتتح معرض للأشغال اليدوية للأيتام وعائلاتهم". 

للمزيد
Next Showing Page: 1 of 109 Prev