مواقع أخرى

الصفحة الرئيسية >> أنشطة الوزير

المشرفية التقى ويكس: لبناء مجتمع يقدّر المرأة ويحترم حقوقها

Thursday, May 21, 2020

التقى وزير الشؤون الاجتماعية البروفسور رمزي المشرفية هيئة الأمم المتحدة للمرأة، ممثلة برئيستها في لبنان ومديرة البرامج الوطنية السيدة راشيل دور-ويكس، وأكد المشرفيه أمام ضيفته أن حماية المرأة ضد التعنيف والتهميش يقع في صلب أي خطة وطنية للحماية الاجتماعية، مؤكداً أهمية بناء مجتمع يقدّر المرأة ويحترم حقوقها ويؤمن في قدراتها لان ذلك من متطلبات تحقيق العدالة الاجتماعية. وأعربت ويكس عن استعدادها للتعاون والتنسيق مع وزارة الشؤون الاجتماعية على مختلف الأصعدة من أجل زيادة التوعية والدعم وتفعيل مشاركة المرأة في سوق العمل والادارة وفي صنع القرار. من جهة ثانية بحث المشرفية مع المنظمة الفرنسية للتنمية سبل التعاون والتنسيق خصوصاً في ملف الحماية الاجتماعية ودعم المجتمع اللبناني لتمكينه من تحمَل أعباء الازمة الاقتصادية الخانقة، والتي أصبحت تمس الأمن الاجتماعي والغذائي وذلك عبر مشاريع تنموية ذات بعد مستدام.

للمزيد

المشرفيه بحث الأوضاع مع السفير الفرنسي والتقى الاتحاد الوطني لشؤون الإعاقة وال "UNDP"

Wednesday, May 13, 2020

بحث وزير الشؤون الإجتماعية البروفسور رمزي المشرفيه في مكتبه في الوزارة ، الأوضاع العامة وسبل الدعم الذي تسعى فرنسا لتأمينه إلى لبنان مع السفير الفرنسي لدى لبنان برونو فوشيه . والتقى الوزير المشرفيه وفداً من برنامج الأمم المتحدة الإنمائي UNDP برئاسة مديرته في لبنان سيلين ميرود، حيث يجري العمل على تفعيل المكننة في الوزارة من خلال المعاملات الالكترونية لتسريع المعاملات الادارية وتخفيف الاعباء على المواطنين. وعرض المشرفية مع وفد من الاتحاد الوطني لشؤون الإعاقة والذي يضم المؤسسات والجمعيات التي تعنى برعاية الأشخاص ذوي الإعاقة وتأهيلهم وتعليمهم، أوضاع هذه الفئة الضعيفة في المجتمع. وقدم الوفد للوزير ورقة تتضمن البنود المتعلقة بمطالب هذه المؤسسات والجمعيات في ظل الصعوبات والتحديات التي تواجهها في هذه المرحلة الصعبة. بدوره أكد المشرفية للوفد "أن الجمعيات وجدت في الأساس بسبب تقصير الدولة وللقيام بدورها حين تتقاعس هي عنه، والدور اكثر من مهم لكم وأنتم شركاء مع وزارة الشؤون الإجتماعية". وقال: "لا يمكن الاّ التضامن معكم من اجل بناء مجتمع أفضل وتخريج جيل جديد للاستفادة منه في المجتمع". وتطرق المشرفية إلى وجوب التركيز على مجتمع منتج خصوصاً بعد التطورات الصحية والاجتماعية التي حلّت في لبنان من جرّاء جاحئة كوفيد-19، معرباً عن دعمه المطلق للاتحاد ومطالبه.

للمزيد

المشرفية بحث وجيرار خطة استجابة مفوضية اللاجئين لكوفيد -19 والتقى وفد برنامج الأغذية العالمي

Wednesday, April 29, 2020

بحث وزير الشؤون الإجتماعية والسياحة البروفسور رمزي المشرفية اليوم مع ممثلة المفوضية العليا للأمم المتحدة لشؤون اللاجئين(UNHCR) في لبنان ميراي جيرار أوضاع النازحين السوريين بشكل عام، وخطة الاستجابة التي وضعتها المفوضية للنازحين في مواجهة جائحة "كوفيد-19" بشكل خاص. وقد أطلعت جيرار المشرفية على تفاصيل الخطة التي تتضمّن قيام المفوضية بحملات توعية للوقاية في اماكن انتشار النازحين، وتحضيرها لمراكز عزل وحجر صحي للذين قد يعانون من اعراض "كوفيد-19"، فضلاً عن دعم القطاع الصحي في لبنان لتأمين العلاج لهم. من جهة ثانية، التقى المشرفية وفد برنامج الأغذية العالمي (WFP) برئاسة ممثّله والمدير القطري له في لبنان عبدالله الوردات، حيث تركّز البحث على المساعدات الممنوحة للمواطنين اللبنانيين وكيفيّة زيادتها وتعزيزها في ظلّ الأوضاع الإجتماعية والمعيشية القاهرة

للمزيد

المشرفية عرض الاوضاع مع خوري ووفد من اليونيسف

Tuesday, April 28, 2020

التقى وزير الشؤون الإجتماعية والسياحة البروفسور رمزي المشرفية في مكتبه في وزارة الشؤون الاجتماعية، وزير الإقتصاد والتجارة السابق رائد خوري، وجرى عرض للوضعين الاقتصادي والمالي، ولخطة الحكومة المالية، وترّكز البحث على خطة المقدمة من مؤسسة "ماكينزي"، ودراسة الاولويات وخصوصاً في الوضع السياحي ليصار الى طرحها لاحقاً على طاولة مجلس الوزراء لإقرارها والبدء بتنفيذها في أسرع وقت ممكن. كما التقى وفد من منظمة الأمم المتحدة للطفولة - يونيسف تتقدمه ممثلة المنظمة في لبنان يوكي موكو وجرى عرض سبل التعاون فيما يتعلّق بحماية الطفل والمرأة وخصوصاً في زمن الحجر المنزلي، وأهمية بناء قاعدة مستدامة للخدمات الاجتماعية على المدى الطويل.

للمزيد

المشرفية يطلق برنامج التكافل الاجتماعي ضمن خطة الطوارئ الاجتماعية

Wednesday, April 08, 2020

عقد وزير الشؤون الاجتماعية البروفسور رمزي المشرفية مؤتمراً صحافياً في مكتبه في الوزارة لإطلاق برنامج التكافل الاجتماعي ضمن خطة الطوارئ الاجتماعية لمعالجة تداعيات فيروس كورونا. وقال: "كدولة لبناننية التزمنا وبسرعة فائقة الإستجابة لطلبات الناس واحتياجاتهم ولكن ضمن امكانيات الدولة الموجودة بشكل يؤمن الاستمرارية مع مرور الوقت في حالة طالت الازمة. وشرح المشرفيه بحضور رئيس التفتيش المركزي القاضي جورج عطية عن برنامج كانت بدأته وزارة الداخلية مع التفتيش المركزي لبناء قاعدة بيانات للبلديات والمشاكل التي تعترضها ويمكن استعماله في قضية كورونا واستغلينا هذا المشروع لتجميع المعلومات بشكل يضمن لكل انسان على الارض اللبنانية تقديم طلب للمساعدة ما يؤمن شفافية بين اشخاص دون استثناء بين طالب استمارة او طالب اعانة. وأشار الى اننا "وضعنا الاستمارة للأشخاص وبطريقة تضمن أن كل انسان يحق له ان يطلب المساعدة"، لافتاً الى انه لدى وزارة الشؤون برنامج هو برنامج الأسر الأكثر فقراً وهو كان يطال شريحة معينة من الناس موثقة بإستمارات مع دلائل علمية لتكوين البيانات ونحن اعتمدنا على نفس طريقة تكوين هذه البيات للشريحة الجديدة التي سنستهدفها لاحقا لتجميع بيانات قدر المستطاع وكون الوضع الاقتصادية طال عدد اكبر من الموجود في البيانات من هنا اردنا تعبئة بيانات اضافية". وكشف أن رئيس الحكومة حسان دياب طلب اضافة مجموعة معينة من المواطنين التي تشملها خطة طوارئ كالسائقين العمومينن وغيرهم من شرائح المجتمع المتضرر اضطروا ان يتركوا اعمالهم، لافتا الى أنه "بناء على البيانات وبعد تقييمها سيتم توزيع مساعدات مادية". وقال: "كل مواطن يستطيع عبر الهاتف الاتصال برئيس البلدية او المختار ويستطيع تعبئة النموذج الذي ستعممه وزارة الداخلية عليهم واعتمدنا 27 سؤالاً ضمن معايير برنامج الاسر الاكثر فقرا، و يستطيع المواطن ان يقدم الطلب ضمن البلدية التي يقيم ضمن نطاقها ولا يحق للبلدية رفض اي طلب، وسنستعين بالمجتمع الاهلي عندما يكون هناك صعوبة في التواصل مع المخاتير او البلدية"، لافتا الى أن "البلدات التي ليس فيها لا مختار ولا بلدية يستطيعون التواصل مع وزارة الداخلية ". وأكد أن "عدم تعبئة الاستمارة بطريقة شفافة سيعرض المعنيين للملاحقة القانونية"، مشيراً الى ان المعلومات ستدقق من وزارة الداخلية والتفتيش المركزي، وشرح انه بعدج تعبئة الاستمارة ستذهب الى وزارة الداخلية لتقيّم آلياً بسرعة وبعدها الى رئاسة الحكومة وبناء عليه توضع علامة مناسبة، لتقوم الدولة بتوزيع المساعدات وسط آلية من الأكثر حاجة الى الأقل حاجة وبعده سيتولى الجيش توزيع هذه المساعدة الى الشخص نفسه وليس عبر المختار او رئيس البلدية، ولكن ربما سيتم الاستعانة بالمدن ببعض القاعات . ووضع الرقم 1766 للمراجعة والشكوى. بدوره القاضي عطية شدد على ايصال الحق بأمانة مؤكداً ان المعلومات عبر الاستمارات هي سرية. واوضح انه سيكون هناك مراقبة تحليلية وعلمية للبيانات المقدمة ، بشكل ان البيانات المزدوجة ستظهر وسنلاحق اي شخص يحاول تزويرها من المواطنين والموظفين

للمزيد

المشرفية عرض الأوضاع مع وزيري الصحّة العامّة والشباب والرياضة والتقى النائب بزّي

Saturday, March 28, 2020

التقى وزير الشؤون الإجتماعية والسياحة البروفسور رمزي المشرفية في مكتبه في الوزارة، وزيرة الشباب والرياضة فارتينيه أوهانيان وعرض معها الأوضاع الراهنة وانعكاس الأزمة الصحّية التي نمرّ بها على المستويين السياحي والرياضي في لبنان.
وبحث المشرفية مع وزير الصحّة العامّة الدكتور حمد الحسن آخر المستجدات الصحّية الناتجة عن الوباء العالمي "كورونا"، وتأثيره الإجتماعي والإقتصادي على المواطنين، كما تمّ التطرّق إلى خطّة الطوارئ الإجتماعية التي تعمل عليها وزارة الشؤون الإجتماعية بالتعاون مع بعض الوزارات والهيئات.
من جهة ثانية، استقبل المشرفية النائب علي بزّي على رأس وفد من مكتب الخدمات المركزي في حركة أمل، حيث استمع منهم إلى أبرز الحاجيات والمتطلبات التي يعاني المواطن اللبناني من فقدانها، كما جرى عرض للوضع الخدماتي الإجتماعي في القرى والبلدات.

للمزيد

المشرفية بعد لقائه لجنة الصحّة والشؤون الإجتماعية النيابيّة: الحكومة تسعى الى تقديم مساعدات مستدامة

Wednesday, March 25, 2020

التقى وزير الشؤون الاجتماعية البروفسور رمزي المشرفية في مكتبه في الوزارة اليوم لجنة الصحة العامّة والعمل والشؤون الاجتماعية برئاسة النائب عاصم عراجي للبحث في التطورات الاجتماعية والصحية الراهنة. وبعد الاجتماع تحدث النائب عراجي وقال: " زرنا وزير الشؤون الاجتماعية اليوم للتباحث في آخر المستجدات ووضعنا بجو الخطة التي وضعها في الوزارة بالتنسيق مع وزارات أخرى في ظل الظروف الصعبة التي نمرّ بها وخاصة ان هناك الكثير من العمال أصبحوا خارج أعمالهم وجزء منهم يقبض نصف راتب إضافة الى المياومين الذين أضحوا من دون مدخول"، لافتاً الى أن "الأوضاع المعيشية أصبحت صعبة لعدد كبير من اللبنانيين وزادت نسبة الفقر بشكل كبير جداً، وخصوصاً الناس الأشد فقراً قد زادوا بنسبة كبيرة". أضاف عراجي: "قبل أزمة الكورونا كان هناك برنامج الأشد فقراً يستفيد منه 15 ألف شخصاً من المواد الغذائية و28 الف شخصاً من الاستشفاء، وكان وزير الشؤون الاجتماعية يضع خطة لبرنامج تستفيد منه 150 الف عائلة تشمل 5 أفراد اي 750 الف فرد لمدة سنتين على اساس تكلفة 450 مليون دولار، لكن وبعد قضية الكورونا وضع البروفسور المشرفية خطة سريعة وأسماها خطة الإستجابة تشمل سلة غذائية ومعقمات، نظراً لأهمية المعقمات، بالتعاون جمعية الصناعيين وبنك الغذاء لتقديمها لمئة الف عائلة، تكلّف الدولة 18 مليار ليرة، كما أن هناك سلة تمديد المهل ايضاً بسبب عدم قدرة الناس على دفع الضرائب او القروض ". وتابع عراجي: " التوزيع سيكون من قبل المخاتير ورؤساء البلديات ويمكن ان يستعمل الآلية التي استعملت لمشروع الاشد فقراً، وسيتم البدء بتوزيع السلل الغذائية وتمديد المهل خلال اسبوعين"، مشيراً الى "طلب الوزير المشرفيه من وزارة العمل إعطاءه أسماء الموظفين الذين طردوا من عملهم والذين لا يملكون عملاً حالياً كما طلب من الجيش أن يساعد في قضية المراقبة والمجتمع المدني". ووشدد على أن "هذا التوزيع سيكون له آلية معينة بحيث يوزع على كل المناطق والمحتاجين". وفي قضية النازحين السوريين نقل عراجي عن المشرفيه انه "إتفق مع المفوضية العليا لشؤون اللاجئين لإقامة خيم للعزل، كما أن هناك عمل للتعاقد مع المستشفيات الخاصة لاستقبال مرضى الكورونا إذا وجدوا، كما تحدث مع "الانروا" للاهتمام بشؤؤون اللاجئين الفلسطنيين". وجدد عراجي شكره لوزير الشؤون الذي يبذل المجهود مع جميع الوزارات المعنية لتمرير المرحلة. المشرفية وقال المشرفية: "أطلعنا اللجنة على خطة الاستجابة السريعة، التي أقمناها مع باقي الوزارات بالنسبة للوضع المستجد من جرّاء فيروس كورونا، ووضعت اللجنة بالافكار التي نملكها لمواجهة الازمة والتي بدأت تتبلور، وبالامس أطلقنا المقررات الفنية التي تتضمن إنشاء قاعدة بيانات موحدة ومحدثة لتحديد المستفيدين من التقديمات الاجتماعية عبر: - الاستعانة ببيانات برنامج الفقر الموجودة في وزارة الشؤون الاجتماعية ومكتب رئاسة مجلس الوزراء. - ترسل وزارة الداخلية والبلديات نموذج تقييمي للبلديات كافة لرصد حالات الفقر في نطاقها وفي القرى المجاورة لها التي ليس فيها بلدية عبر منصة البلديات المشتركة للتقييم والتنسيق والمتابعة. وعلى البلدية استشارة المخاتير في عملية رصد الفقراء والمحتاجين في نطاقهم، والتنسيق مع المخاتير في القرى التي ليس لديها بلدية. - تساهم النقابات في رصد الفقراء والمحتاجين. - تطابق وزارة الشؤون والداخلية ومكتب رئاسة مجلس الوزراء البيانات وتحدد المستفيدين بدقة. - تتكون المساعدة من سلّة غذائية مكونة من حاجات غذائية أساسية ومن سلة تنظيف وتعقيم، تبلغ القيمة الاجمالية لسلة المساعدة ١٨٠,٠٠٠ ليرة لبنانية وتشمل حوالي ٣٠ مكوّن. - يعقم الجيش اللبناني الحصص ويوضبها لتوزيعها على المستفيدين بالتنسيق مع وزارة الشؤون الاجتماعية. - يراقب موظفي وزارة الشؤون بالتعاون مع الجيش عملية التوزيع. وقال المشرفية أن الاسر المستهدفة، هي المسجلة في برنامج الاسر الاكثر فقراً، وأسر المسنين وذوي الاعاقة، وغيرهم ممن يبيتون في المؤسسات الاجتماعية المتعاقدة مع الوزارة ، والذين يطبقون العزل أو الحجر بناء على طلب من وزارة الصحة العامة، ومصابي الالغام، وسائقي السيارات العمومية، والأسر التي تقدمت للاستفادة من مشاريع الوزارة ، صيادي الاسماك والسجينات والسجناء، أسر العاملين الذين تم تسريحهم من عملهم، وهنا يمكن الاعتماد على داتا وزارة العمل والصندوق الوطني للضمان الاجتماعي، والوزارات، والاسر التي تقع ضمن تقييم البلديات والمخاتير، وسيتم تقديم المساعدات عبر الجيش اللبناني، ونطلب من المجتمع المدني مواكبتنا في هذه المهمة. وأمل المشرفية الا تطول الأزمة كاشفاً ان الحكومة تسعى الى تقديم مساعدات مستدامة وليس لفترة قصيرة فقط، وبالتعاون مع المجلس النيابي نقوم بتقديم الخدمات للتخفيف من أعباء جميع المواطنين اللبنانيين.

للمزيد
Next Showing Page: 1 of 21 Prev